قسم الجنايات والقضاء والعلاقات الدوليةباب الجنايات

إهلاك بعض ركاب الطائرة لإنقاذ حياة بقيتهم

مسألة رقم 26

صورة المسألة

يعرض للطائرة وهي في السماء حالات تشرف فيها على السقوط، كأن ينتشر الحريق في بعض أجزائها، وقد يحتاج رجال الإنقاذ إلى قطع جزء من الطائرة لإطفاء الحريق مثلاً، فما حكم هذا الفعل، وما حكم ضمان من يهلك نتيجة لهذا الفعل؟

حكم المسألة

ذكر بعض الباحثين أنه إذا كان الحريق ونحوه بسبب الإفراط أو التفريط فإن الناقل يضمن جميع الركاب.

ويجب عليه إنقاذ جميعهم وإن لم يستطع فله إنقاذ الأكثر ولو بهلاك بعضهم، لأن الضرورات تبيح المحظورات، ولأنه يجوز ارتكاب أخف الضررين لرفع ضرر أشد وأكبر، ويجوز ارتكاب أهون الشرين لرفع الشر الأقوى.

وهذا الجواز مبني على غلبة الظن، وهو مشروط بأن يكون الضرر حالاً ومداهماً لا يمكن تأخيره.

وقد تشبه هذه الحالة حالة أهل السفينة إذا لم يمكن إنقاذها إلا بإلقاء بعض من فيها في البحر فهل يجوز ذلك؟

المراجع

• الأحكام المتعلقة بالطيران وآثاره (رسالة دكتوراه ـ كلية الشريعة ـ جامعة الإمام) د. فايز الفايز (542 ـ 543).
• القانون الجوي د. أكرم ياملكي (98).

مسائل ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى