قسم الأطعمة واللباس والزينة والآدابباب الآداب العامة و الاحتفالات

وسائل المواصلات المختلطة

مسألة رقم 75

صورة المسألة

ركوب الرجال والنساء مختلطين ببعضهم في وسائل النقل العام، كالقطارات والمركبات ونحوها..

حكم المسألة

الواجب على المرء أن يبتعد عن ملامسة النساء ومزاحمتهن بحيث يتصل بدنه ببدنهن ولو من وراء حائل؛ لأن هذا مدعاة للفتنة، والإنسان ليس بمعصومٍ، قد يرى من نفسه أنه يتحرز من هذه الأمور، ولا يتأثر بها، ولكن الشيطان يجري من ابن آدم مجرى الدم، فربما يحصل منه حركة تفسد عليه أمره، فإذا اضطر الإنسان إلى ذلك اضطرارًا لا بد منه وحرص على أن لا يتأثر فأرجو ألا يكون عليه بأس، لكن في ظني أنه لا يمكن أن يضطر إلى ذلك اضطرارًا لابد منه؛ إذ من الممكن أن يطلب مكانًا لا يتصل بالمرأة حتى ولو بقى واقفًا، وبهذا يتخلص من هذا الأمر الذي يوجب الفتنة، والواجب أن يتقي الله تعالى ما استطاع، وأن لا يتهاون بهذه الأمور.

المراجع

1. الاختلاط بين الرجال والنساء, د. سعيد بن علي القحطاني ص(212).
2. تحريم الاختلاط والرد على من أباحه, د. عبدالعزيز البداح ص(47).
3. فتاوى الشيخ ابن عثيمين (1/420).
4. موقع الشبكة الإسلامية، فتوى (6448). www.islamweb.net.

مسائل ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى