قسم الأطعمة واللباس والزينة والآدابباب العمل والوظيفة

عمل المرأة مضيفة في الطائرة

مسألة رقم 121

صورة المسألة

تعمل الخطوط الجوية العالمية الناقلة للمسافرين على وجود المضيفين في كل رحلاتها, فما حكم قيام المرأة بهذا العمل؟.

حكم المسألة

عمل المرأة في الخطوط الجوية كمضيفة أو فنية أو قائدة للطائرة يستلزم سفرها بلا زوج ولا محرم، كما يشهد له الواقع، ومع ذلك يعرضها للاحتكاك بالرجال، ورؤيتهم منها ما لا يحل لهم، وكل ذلك محرم.

ولا يرتاب عالم بالشرع في أن عمل المسلمة كمضيفة في شركات الطيران حرام شرعاً، ومنكر عظيم؛ لما يشتمل عليه هذا العمل من مخالفات لأوامر الله تعالى، كالتبرج كما هو معروف في زي المضيفات، ولا ريب أن التبرج محرم بالكتاب والسنة والإجماع.

ويضاف إلى التبرج الاختلاط والملامسة والمصافحة مع الرجال الأجانب، وهذا كله حرام، ويضاف إلى ذلك سفر المسلمة بدون محرم، وهو حرام أيضًا.

المراجع

1. فتاوى اللجنة الدائمة, الفتوى رقم: (8259) 17/238
2. موقع إسلام ويب, الفتوى رقم: (55925):
http://www.islamweb.net FatwaId&lang=A&Id=55925.
3. عمل المرأة في الفقه الإسلامي, د/ هيلة ابراهيم التويجري.
4. عمل المرأة ـ ضوابطه ـ أحكامه ـ ثمراته, د/ هند الخولي.
5. عمل المرأة بين المشروع والممنوع, رياض المسيميري.

مسائل ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى