قسم العباداتباب الصلاة

سقوط الجمعة بسبب الدوام الرسمي

مسألة رقم 42

صورة المسألة

قد يتعارض وقت صلاة الجمعة مع وقت الدوام الرسمي ونحوها في بلاد الكفر، فهل يجوز للمسلم ترك الجمعة لهذا العذر؟

حكم المسألة

جاء في فتاوى اللجنة الدائمة سؤال نصه:

س/متى تكون الصلاة ‏(‏أي صلاة الجمعة‏)‏ واجبة، خصوصاً إذا علمتم أنه في معظم الأوقات يكون لنا بعض الأصحاب، ويقول‏:‏ بأن الدوام يتعارض مع صلاة الجمعة‏؟‏ فأيهما برأيكم تشجعون‏:‏ أن يترك الطالب الدراسة، أو يذهب إلى الجمعة‏؟‏ مع العلم أنه في تركيا يوم الجمعة دوام رسمي‏.‏

ج‏:‏ صلاة الجمعة فريضة عينية، لا يجوز تركها من أجل الدوام الرسمي، أو الدراسة، أو نحوهما، والله سبحانه يقول‏: ( وَمَن يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَل لَّهُ مَخْرَجًا (2) وَيَرْزُقْهُ مِنْ حَيْثُ لَا يَحْتَسِبُ ۚ) ‏ [‏الطلاق: 2،3‏]‏‏.‏ وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم ‏.‏

المراجع

1. فتاوى اللجنة الدائمة، (8/184) رقم الفتوى: (6412).
2. موقع الإسلام سؤال وجواب، فتوى (134691)، http://islamqa.info.
3. موقع إسلام ويب فتوى (113071)، http://www.islamweb.net

مسائل ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى