قسم الأطعمة واللباس والزينة والآدابباب الذبح

الذبح بطريقة الخنق بثاني أكسيد الكربون

مسألة رقم 15

صورة المسألة

طريقة الخنق بثاني أكسيد الكربون هي: طريقة تستعمل في الحيوانات الصغيرة كثيرة العدد، وذلك بإطلاق غاز ثاني أكسيد الكربون عليها في غرف مقفلة، وهي طريقة مربحة تجاريًّا، وتحفظ الدم من أن ينسفح.
أكثر ما تستخدم هذه الطريقة في تدويخ الخنازير، وقد يلجأ إليها أحيانًا لتدويخ الشاة والماشية.
يحبس الحيوان في بيئة هوائية تحتوي على (70٪) من غاز ثاني أكسيد الكربون، ويبقى الحيوان محتفظًا بوعيه خلال (20) ثانية ثم يحدث فقدان الوعي مباشرة، ويتبعه منعكسات حركية تستمر لمدة (10) ثوان.
ولا يعتبر الخبراء ذلك نتيجة لمحاولة الحيوان الفرار؛ نظرًا لأن هذه الظاهرة تشاهد في المخطط الكهربائي الدماغي للحيوان بعد تخدير عميق.
تعقب المنعكسات الحركية حالة ارتخاء عضلي حينما يصبح الحيوان في حالة تخدير عميق تستمر عادة من (2-3) دقائق، ولا يؤدي هذا إلى توقف القلب إلا في حالات نادرة.

حكم المسألة

إن استعمال الخنق أو المواد الخانقة نحو ثاني أكسيد الكربون لإزهاق أرواح الحيوانات يجب منعها والامتناع عن استعمالها في مسالخ البلاد الإسلامية؛ لأمور:

الأول: أن المنخنقة محرمة بنص القرآن.

الثاني: ما في الخنق من التعذيب للحيوان تعذيبًا قد يطول أو يقصر، والإسلام دين الرحمة والرفق بالإنسان والحيوان.

الثالث: أن جميع دم الحيوان يبقى في جسده ولا يخرج منهرًا ولا يذهب منه قطرة، والدم محرم على المسلمين؛ لخبثه كما سبق بيانه.

الرابع: أن اللحم المأخوذ من المخنوق يسرع إليه الفساد والإنتان فيما نظنه؛ لأن الميكروبات التي في الدم المحتقن تسرع في التكاثر، بخلاف ما إذا أفرغ الجسد الحيواني منه، فإنه يطيب ويكون أشهى وألذ مذاقًا.

 

المراجع

1. أبحاث اجتهادية في الفقه الطبي، للأشقر ص(186).
2. أحكام الذبائح واللحوم المستوردة في الشريعة الإسلامية, دراسة مقارنة, عبدالله بن محمد الطريقي ص(334).
3. قرارات وتوصيات مجمع الفقه الإسلامي الهندي، ص(124).
4. مجلة المجمع الفقهي، العدد: (12) الذبائح والطرق الشرعية في إنجاز الذكاة، أبحاث متعددة.
5. نوازل الحيوان، دراسة مقارنة، عاصم أباحسين.

مسائل ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى