قسم الأطعمة واللباس والزينة والآدابباب الآداب العامة و الاحتفالات

استخدام صور النساء في الدعاية وترويج المنتجات

مسألة رقم 90

صورة المسألة

تعمد كثير من المصانع، والمؤسسات التجارية، والشركات، وغيرها إلى وضع صور النساء على أغلفة منتجاتها؛ للترويج وجذب الناس إلى شرائها.

حكم المسألة

لا يجوز وضع هذه الصور على المنتجات أو غيرها, ولا في القنوات الفضائية؛ لما في ذلك من الفتنة، والإثارة المحرمة، ونشر الفساد والرذيلة, والترويج لتلك المنتجات حيث تتخذ المرأة وسيلة جذب لشراء السلعة تعويلاً على جمالها وجاذبيتها دون اهتمام بآدميتها, حتى إنها تستغل في الدعاية لسلع لا علاقة للنساء بها, وذلك مِن صور وأشكال امتهان المرأة، والاتجار بعرضها وكرامتها عند أولئك الذين ينادون بتحرير المرأة -بزعمهم- ومنحها حقوقها، ويتهمون الإسلام -الذي صان المرأة، وحفظ لها شرفها وعرضها وكرامتها- بأنه كبت حرياتها، ومنعها حقوقها.

ولما في التحريم من منع انتشار تلك الصور, وما يترتب على هذا العمل المنكر من الفساد الأخلاقي في المجتمعات, وإشاعة للمنكرات, وإغراء النساء الأخريات بتقليدهن وسلوك طريقهن.

المراجع

1. فتاوى مجمع الفقه الإسلامي السوداني، ص(378-383).
2. مجموع فتاوى ومقالات متنوعة، للشيخ ابن باز 4/208.
3. موقع إسلام ويب, فتوى رقم: (32648): http://www.islamweb.net

مسائل ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى