قسم الأطعمة واللباس والزينة والآدابمسائل متنوعة

إلقاء الصحف في صناديق النفايات

مسألة رقم 152

صورة المسألة

يكتب في بعض الصحف آيات قرآنية أو البسملة ونحو ذلك مما هو محترم ومقدس, وبعد قراءتها قد تلقى في الشوارع أو مع النفايات، أو تستخدم في حفظ بعض الأغراض.

حكم المسألة

يجب تعظيم وصيانة الآيات القرآنية, ويحرم إهانتها، والإثم على من يهينها، والغالب في الجرائد أن فيها مقالات إسلامية تشتمل على آيات قرآنية، وأحاديث نبوية، ويكتب فيها الكثير من أسماء الله تعالى، فلا يجوز إلقاؤها في الزبالات والقمائم, ولا استعمالها في التنظيف أو اتخاذها سفرة أو ملفا للحاجات؛ لأن في ذلك امتهانًا لآيات القرآن، والأحاديث النبوية، وأسماء الله تعالى، فالواجب صيانتها أو إحراقها أو دفنها في مكان طاهر.

وأوراق الصحف إذا كانت خالية من ذكر الله، ليس فيها ذكر الله فلا حرج في استعمالها.

المراجع

1. فتاوى اللجنة الدائمة، الفتوى رقم: (1283), (3407), (9354) 4/75-78
2. الشيخ ابن باز، فتاوى نور على الدرب, الفتوى رقم: (9290):
http://www.binbaz.org.sa/mat/9290

مسائل ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى